גודל אות   א   א   א     הקטן פונט     הגדל פונט

اخبار مدرسيه بالثانويه 2009-2010

1 9-9-09 13/9/2009 3-10-2009 14-10-2009
2-11-2009 18/12/2009 22/12/2009 24/12/2009

1

 
 تحرير: الاستاذ الياس منسى

9-9-09

 
ראה תמונה בגודל מלא
أهالي الطلاب في اجتماعات تعارف مع الهيئة التدريسية

في بداية ألسنه الدراسية الحالية  2009 / 2010  عقدت لأول مره  سلسله من لقاءات التعارف الشامل  بين الهيئة التدريسية وأهالي  الطلاب, تخللها اجتماعات  صفيه لكل الشُعب  التعليمية في المدرسة    ابتداء من شعبةِ  السوابعِ حتى الثاني عشر, الغاية من ذلك هو أن يتعرف الأهل, على المدير , المربين, المستشارة التربوية,  ومعلمي المواضيع التي تدرس بالمدرسة . أثناء الاجتماع   طرح كل معلم أمام الأهالي الموضوع الذي يدرسه , أهميته,  أسلوب التدريس التي يتبعه , النقاط الهامة التي يجدرُ  بالأهل أن يتنبهوا إليها, دعماً وحرصاً على  الرغبة  للوصول بالطالب إلى النجاح.

كما بَسَطَ   مربي الصفوف أمام الأهالي   نِقاط هامة في دستور المدرسة والتي تستوجب اهتماما خاصاً من الأهالي مثل موضوع الغياب التأخير, والمظهر الخارجي للطلاب والطالبات عند قدومهم إلى المدرسة والذي يتطلب ألمحافظه على نمط معين من المقاييس التي تحرص المدرسة على تطبيقها  لتكوين مجتمع طلابي مدرسي لائق وفي  المستوى المطلوب. من الناحية الأخرى تم إفساح المجال  للأهالي   للاستفسار أو التعليق  في كل ما يثير فضولهم   حول سياسة المدرسة, التعليمية الدستورية,.. وحصلوا على الإيضاحات المطلوبة.
 
 

13/9/2009

 








مأدبةُ إفطار لصفي الثاني عشر بمناسبة شهر رمضان

  أحيت المدرسة الارثوذكسيه الثانوية يوم الأربعاء 13/9/2009 حفل إفطارٍ مشتركه لطلاب الصفين الثواني عشر بمشاركة مربيا الصفين الأستاذ الياس منسى  والأستاذ فؤاد حمدان, مجموعه من طاقم المعلمين, وبحضور رئيس الجمعية,  لفيف من أعضاء  الجمعية, المصور والمخرج السيد هنري  زعرور ومقدم الأغاني المسجلة  السيد الياس  ابو  طبيخ.   

تلا الإفطار فقرات ترفيهية قدمها مجموعه من طلاب الصفين, تولى العرافة , الطلاب ندين واحمد , الطالبة هزار ألقت كلمه تختص بالشهر الكريم  وأهمية الصيام , في حين قامت الطالبة مرفآن بتقليد أسلوب التدريس عند مجموعه من المعلمين في طريقةٍ  مثيرةٍ مرحه.

 انتهى الحفل بفقره موسيقيه   وسط  أجواءٍ  من السعادةِ  والانفعال   لطلابٍ  يحيون هذا الحفل لأخر مره وهم على مقاعد الدراسة في انتظار أن يتتوجوا بلقب الفوج الخامس عشر في المدرسة الارثوذكسيه بعد أشهر معدودة انشاءلله .!

3-10-2009

 
 

حمـلة أطـرُق الـباب مستـمرة

الإطار الاجتماعي الطلابي في دعم جمعية مكافحة مرض السرطان مستمرٌ كما كان سابقاً. وهذه السنة في حملة اطرق الباب التي شارك بها فرق  طلابية من شعبة السوابع - العواشر , من مدرستنا الارثوذكسيه ,   جمع الطلاب تبرعات بما هو قيمته الاجماليه 6500 ش.ج, يشار الى ان المبلغ المذكور هو اكبر مبلغ تم تجميعه في المدارس العربيه  بمنطقة الرمله اللد ويافا.
 اشرف على هذه الحملة من قبل المدرسة مركز التربية الاجتماعية الأخ خضر امسيس.

14-10-2009


 

اجتماع  فريق الرياضيات بمفتش المنطقة

اجتمع  فريق الرياضيات في المدرسة يوم الأربعاء 14 -10- 2009   مع المفتشة ألعامه لتدريس موضوع الرياضيات  في المرحلة  الثانوية في لواء  المركز ד"ר אסתר אופינהאים , ضم الاجتماع فريق الرياضيات في المدرسة المكون من  الاساتذه  انور شمروخ مركز الموضوع , الاستاذ الياس منسى , الاستاذه منال نداف الاستاذه ايمان المغربي  الاستاذه  ساندي مريان   والاستاذ شلومي.

شمل المبحث عرض وطرح  كل الوسائل التي من شانها أن تساهم في أعلاء  التحصيل   في  موضوع الرياضيات بالمدرسة  ابتداء من الصفوف الاعداديه وصولاً إلى الصفوف الثانوية بما في ذلك بحث طرق التدريس ,  والنهج الحديث الذي بدأت تتبناه  الوزارة وهو التوزيع  اللولبي  للمادة التعليمية بحيث يرى الطالب المصطلحات الرياضية في الفروع المتنوعة من هندسه المستوي او التحليل الرياضي في عدة مراحل ابتداء من الصفوف الدنيا الى الصفوف العليا, بدلا من ان يواجهها فقط في مرحله متقدمه,  ثم دار النقاش حول    ألطريقه الجديدة لامتحانات البجر وت والتي بدأ التدريس بها هذه ألسنه في صفوف  العاشر  برتبة  "פיילוט" والتي مقدر لها أن تصبح الزاميه في ألسنه القادمة, يشار إلى أن اللقاء كان ناجح بحيث أدى إلى استخلاص عبر الماضي .

2-11-2009

 
 
  

طلاب  المدرسة الارثوذكسيه في  لقاء   عربي  يهودي

 

في  يوم الاثنين 2/11/2009 عقد لقاء تعارف عربي يهودي بين طلاب الثواني عشر في المدرسة الارثوذكسيه الثانوية بالرملة وبين طلاب  من معهد " כיוונים " من القدس الذي يضم  يهود أجانب من الولايات المتحدة وكندا يدرسون مؤقتاً بالبلاد. اللقاء أتى ثمرة تنسيقٍ بين مدير المدرسة الارثوذكسيه الأستاذ منذر زبانه ومديرة معهد " כיוונים " ألسيده آمال أبو سيف.

ضم اللقاء ما يقرب 100 طالب من كلا الجانبين, بداية اللقاء كانت في المركز الجماهيري " كلور "  بالرملة, حيث افتتح اللقاء  نائب المدير الأستاذ إلياس منسى , فرحب بالحاضرين وقدم لمحه عامه عن المدرسة منذ تأسيسها وفروع التعليم  بها, ثم تلاه رئيس المركز الجماهيري   السيد ميخائيل فانوس , فقدم محاضره  عن العرب  بالرملة , والتعايش العربي اليهودي بالمدينة بين الماضي والحاضر. بعد المحاضرة   بدأت سلسلة من فعاليات التقارب والتعارف على مستوى الأفراد  ثم تلتها ورشات  للعمل  المشترك بعد تقسيم  الطلاب إلى  فرقٍ , تطرقوا  من خلالها إلى  الأفكار السياسية الاجتماعية والطموحات الفردية   لدى الطلاب من كلا الطرفين , بما في ذلك فعاليات تسلية, ومرح مشتركة.

المحطة الثانية في اللقاء كان  جولة  تعارف  داخل المدرسة الارثوذكسيه حيث زاروا الطلاب غرف الحاسوب والمختبرات وبعض الصفوف , المحطة الثالثة حَوَت جولة تعارف على بعض المعالم الهامة في مدينة الرملة لكن بسبب سوء الأحوال الجوية اقتصرت على  زيارة الكنيسة الارثوذكسيه بالرملة حيث استمعوا إلى شرح ٍ عن تاريخها والفن البيزنطي الذي يميزها بما في ذلك الأيقونة الشهيرة للقديس جريس والتي اشتهرت في وسائل الإعلام, قبل أربعة أشهر بعد أن بدأت تسكب بشكل ذاتي زيتاً ذي رائحة عطرة.

  المحطة  الأخيرة في اللقاء  كانت في قاعة المدرسة, هدفها تلخيص مدلول الزيارة والتعبير عن الرأي , حيث تحدث بعض من طلاب معهد " כיוונים "  فأعربواعن بهجتهم من اللقاء بطلابٍ عرب ومن طوائفَ مختلفة, وبان اللقاء قدم لديهم صوره حسية بأن إمكانية العيش بسلام, بين العرب واليهود   غدا أكثر واقعياً بالنسبة لهم. من جهتهم تحدثوا طلاب المدرسة الارثوذكسيه فأعربوا عن سعادتهم  بلقاء طلابٍ أجانب , وبان اللقاء كان مثمر وتربوي وقد أدى رسالته, في نهاية اللقاء قدمت السيدة آمال أبو سيف هدية رمزية لكل من المركز الجماهيري  وللمدرسة الارثوذكسيه كتعبير عن الشكر من الحفاوة والترحيب  , بما في ذلك تم توجيه دعوة  لطلاب  الصف الثاني عشر لزيارتهم بالمعهد.

18/12/2009

 












إختتام الفصل الأول في المدرسة الارثوذكسيه الثانوية

آلت  شمسُ عامِ 2009 نحو الغروبِ , بعد أن أشرقت وملأتِ الفضاءَ من نورٍ وحرارةٍ على مدى عامٍ  بأكملهِ, بدايتهُ, حربٌ غاضبةً لا عهد لها برحمةٍ وإشفاقا ..  ونهايته شعلةً متقدة  من إيمان ٍ وأملٍ في روحٍ جديدةٍ تبعث انبعاثاً  نسماتٍ من المحبةِ والتسامحِ  ترفرف بنا في فلكٍ آخر لم  نعاهده بعد, قد يَطوي  خيراً برداً وشتاء, يطفئ بعض النفوس الملتهبة ويرسلُ سحباً محملةً غيثاً غزيراً من مطرٍ وعطاء.  وبعد انتظارٍ طويلٍ  بدأت إطرافه تنهمرُ بشدةٍ  في جميع نواحي  بلادنا لتملأ الجداولَ والأنهارَ  من الجليلِ إلى طبريا   ومن الساحلِ الى النقبِ .

  وفي النزعِ الأخيرِ من احتضارها بدت  شمسُ   2009  مرسلة ً آخرَ ما بقي لها من خيوطٍ صفراءَ  ذهبيةٍ ثم حمراءَ برتقاليةٍ .. ومعها  انتهت حُقبة الامتحانات الفصلية الشاملة في المدرسة الارثوذكسيه الثانوية.

 أجواء الفرح   ترتسمُ في ُمحيا  الطلابِ   والمعلمين بعد, كدٍ ودراسةٍ , تعبٍ  وإرهاقٍ, ..  صبرٍ  ونضالٍ.  بدأت الاحتفالات في  شعب التعليم المختلفة من السوابع حتى الثاني عشر,     ثيابُ الفرح والعيد استبدَلَت الزي الرسمي , تبِعها "ولائم" مصغره  أعدها الطلاب, من حمصِ وفولٍ, مسبحةٍ  ومخللٍ, ثم أتت "الشوكولاطه"  المُشكَلة ِ  كشيخِ العيدِ ,  احتفاءً بانتهاء الفصل الأول وعيد الميلادِ المجيدِ الذي  يَدقُ الأبوابَ  والبدايةِ الرسميةِ للإجازة الشتوية   في المدرسة. ابرز هذه الاحتفالات , الاحتفال الذي أقامه صفي الثواني عشر فوج 15 بدعوةٍ من مربي الصفين وبمشاركة مدير المدرسة ومجموعه من المعلمين.  أجواء تودعيه  رفرفت  هنا وهنالك بين المسابقات الغنائيةِ , والهدايا المتبادلة للاطراف المشاركة,   يتخللها  كلمات تصور ما يحمله الفؤاد من تمنياتٍ ومجاملات , يهديها الطلاب بعُضُهم لبعضِهِم في جولةٍ أخيرةٍ يحتفون بها في هذا العام وهذه المدرسة, وكل عام والجميع بخير.

22/12/2009


 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
  المدرسة الارثوذكسيه الثانوية تمنح شهادات

تقدير لطلابها المتفوقين

في اليوم الأخير من الفصل الأول ومع انتهاء الاحتفالات المدرسية بمناسبة نهاية الامتحانات وبداية الأعياد المجيدة في مدرستنا الارثوذكسيه الثانوية, أقيم احتفالٌ خاص في باحة المدرسه تم فيه تكريم طلاب المدرسة المتفوقين في معدلهم الدراسي العام, من الصف السابع حتى الصف الثاني عشر, تأتي هذه الخطوة كنوعٍ من الحثِ والتشجيعِ  لكافة طلاب المدرسةِ على المُضي قدماً لاستثمارِ عقولهم بقدرٍ اكبر في الدراسة  المثمرة والتنافس البنّاء,  والتي  حصيلتها  مجموعة من الطلاب وصلت إلى أعلى قدر من الدرجات, بعد أن أقرت الهيئة التدريسية المقياس التالي لمن يعطى هذه الشهادة: صف السابع – التاسع علامة 95 وما فوق , ومن صف العاشر – الثاني عشر علامة 90 وما فوق.

قامت  المدرسة بتوزيع شهادة خاصة على الطلاب المتفوقين,  منحها لهم مربي الصفوف بحضور مدير المدرسة الأستاذ منذر زبانه الذي هنأ جميع الحائزين. نتمنى للجميع النجاح وان نرى بالفصل القادم عدد متزايداً من مستحقي هذه الشهادة.
 (تصوير خضر إمسيس)

24/12/2009

 
المدرسه الارثوذكسيه الثانويه

نتمنى لجميع أعضاء الهيئة التدريسية , المعلمين والطلاب

عيد ميلاد سعيد وسنه جديدة مباركه 2010

وكل عامٍ وانتم بخير

إدارة المدرسة الثانوية

اخبار مدرسيه بالثانويه 2009-2010